متن مراقي السعود

للشيخ العلامة عبدالله بن الحاج إبراهيم العلوي الشنقيطي رحمه الله

مراقي السعود نظم في أصول الفقه على مذهب المالكية ذكر المصنف من مراجعه فيه التنقيح للقرافي وجمع الجوامع للسبكي والضياء اللامع لابن حلولو وغيرها ينتقي منها ما يترجح له، ثم شرح أرجوزته بإيراد أقوال غير المالكية، يفصل فيها المذاهب وأصحابها، وقد ضرب عليها الأمثلة من النصوص الشرعية.

نبذه عن شروح المراقي عن كتاب "الدليل للمتون العلميه":

ـ " مراقي السعود لمبتغي الرقي والصعود "
تأليف العلامة الشيخ عبد الله بن الحاج إبراهيم بن الإمام محنض أحمد العلوي الشنقيطي المتوفي في حدود سنة (1230هـ) رحمه الله تعالى( ) ، وهو في الأصل نظم لمتن جمع الجوامع لعبد الوهاب السبكي الشافعي المتوفي سنة (771هـ) رحمه الله تعالى مع توجيهه وتكميله على مذهب المالكية( ) اشتمل على مقدمة وسبعة كتب وخاتمة ،استوفى فيها مباحث علم الأصول على مذهب الإمام مالك خاصة والمتكلمين عامة ، وهو متن منظوم يقع في ألف بيت وبيت :


ألف وبيت عدد المراقي === ليس بسافل ولا براقي

طبعاته :
طبع عدة مرات منها :ـ
1 ـ طبعة حجرية قديمة .
2 ـ في آخر شرح الشيخ محمد أمين بن أحمد زيدان الجكني المطبوع في مطبعة المدني بمصر دون تاريخ باسم :" شرح مراقي السعود على أصول الفقه " من ص (249) إلى (296) .
3 ـ كما طبع بمراجعة وتصحيح وضبط الدكتور محمد ولد سيدي ولد حبيب الشنقيطي ، نشره الشيخ محمد محمود محمد الخضر ا لقاضي سنة (1416هـ) توزيع دار المنارة للنشر والتوزيع في جدة في (126) صفحة .
4 ـ في مطابع ابن تيمية في القاهرة توزيع مكتبة العلم في جدة سنة (1415هـ) .

شروحه :
1 ـ " نشر البنود على مراقي السعود " لصاحب النظم الشيخ عبد الله بن إبراهيم العلوي الشنقيطي قال في مقدمته :" لما منّ الله عليّ بإتمام النظم المسمى :" مراقي السعود لمبتغي الرقي والصعود " ألهمني الله الاشتغال بشرحه ، فشرعت فيه مستعيناً بالله "( ) وذكر( ) أنه نظم الأصل وشرع في الشرح في بلدة تججك يوم الخميس في جمادي الأولى سنة (1207هـ) وتمام النظم قبله بعام ، طبع في المطبعة الحفيظية في المغرب سنة (1327هـ) كما طبع في مجلدين قام بطبعه صندوق إحياء التراث الإسلامي المشترك بين المملكة المغربية والإمارات العربية المتحدة في مطبعة فضالة ـ المحمدية المغرب دون تاريخ .

 2 ـ " فتح الودود بسلم الصعود على مراقي السعود " ، تأليف الشيخ محمد يحيى بن محمد المختار الشنقيطي الداودي الولاتي المتوفي سنة (1330هـ) رحمه الله تعالى ، امتاز بالإيضاح والتفسير بعبارة ذات بيان وتحرير إلخ( ) ، طبع في المطبعة المولوية بفاس سنة (1321هـ) وبهامشه :" نيل السول على مرتقى الوصول " ، وأعاد طباعته حفيد المؤلف بابا محمد عبد الله محمد يحيى الولاتي سنة (1412هـ ) .

3 ـ " مراقي السعود إلى مراقي الصعود " تأليف العلامة الشيخ محمد الأمين ابن أحمد زيدان المعروف بالمرابط لشدة مرابطته لتعلم العلم وتعليمه الجكني الإبراهيمي المتوفي سنة (1325هـ) أو(1326هـ) رحمه الله تعالى ، اختصره من شرح الناظم السابق مع إضافات أخرى من زيادة قول أو توجيهه أو تبيين غامض إلخ( ) ، طبع في مطبعة المدني في مصر سنة (1378هـ) وهي طبعة كثيرة الأخطاء والتحريفات( ) ،كما طبع في مطابع ابن تيمية فيالقاهرة سنة (1413هـ) بتحقيق ودراسة الشيخ محمد المختار بن محمد الأمين الشنقيطي في مجلد واحد ، تقدم بتحقيقه لنيل درجة الماجستير في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ونوقش في 24/7/1401هـ .

4 ـ " نثر الورود على مراقي السعود " تأليف العلامة الشيخ محمد الأمين بن محمد المختار الشنقيطي صاحب " أضواء البيان " المتوفي سنة (1393هـ) رحمه الله تعالى ، ولم يستوف الشيخ رحمه الله إكمال شرح مراقي السعود بل بقي عليه ما يقارب الخمس مائة وخمس وثمانون بيتاً ، واحد وعشرون بيتاً من أول النظم ، وبقية بحث المجاز والمعّرب والكناية والتعريض والأمر والواجب الموسع وذو الكفاية والنهي والعام ، وقام بإكمال شرحها وتحقيق الشرح المذكور تلميذ المؤلف الدكتور محمد ولد سيدي ولد حبيب الشنقيطي .
نشره الشيخ محمد محمود الخضر القاضي ، وقامت بتوزيعه دار المنارة للنشر والتوزيع في جدة الطبعة الأولى سنة (1415هـ) في مجلدين ، ويمتاز هذا الشرح بكثرة الأمثلة التي لم يعتن بها الأصوليون غالباً ،وجمع ثمرة الكثير من كتب الأصول ، واستطرد في كثير من المسائل الفقهية ، وأبدى اعتراضات على بعض الأصوليين أوضح الصواب فيها مع سهولة الأسلوب وتحاشي الغموض الذي ملأ كتب الأصول( ) .
الشروح المسجلة : 
ـ شرح الشيخ أحمد محمود عبد الوهاب في (17) شريطاً

تحميل

ترجمة العلامة سيدي عبد الله ولد الحاج ابراهيم